في تقدم جديد لقوات التحالف العربي على الأرض في اليمن، سيطرت قوات الرئيس عبدربه منصور هادي، أمس الخميس، على معسكر فرضة نهم "اللواء 312"، البوابة الشرقية لصنعاء، وذلك بعد يومين من بدء هجوم على المعسكر، لتتقدم بعدها لمحاصرة منطقة مَسوَرة الواقعة على بعد نحو 12 كلم فقط غرب الفرضة على مشارف العاصمة صنعاء.

العميد أحمد عسيري، المتحدث باسم قوات التحالف العربي في اليمن، أكد أن وجود قوات الرئيس عبدربه منصور هادي أصبح واقعاً في صنعاء، وأن قوات الحوثي تقوم بزرع الألغام لوقف تقدم التحالف نحو العاصمة.

وتواصل قوات هادي تطهير مواقع في منطقة نهم التابعة لمحافظة صنعاء من قوات الحوثي وعلي صالح.

ونقلت القوات معاركها إلى الحزام الأمني الثاني للعاصمة، بعد تحرير معسكر فرضة نهم والتقدم إلى معسكر بيت دهرة، ووقعت معارك بمنطقة نقيل بن غيلان، الجبلية العرة الممتدة إلى صنعاء.

كما تقوم قوات التحالف العربي برياً بالتقدم نحو جبهة نهم بتنفيذ غارات مكثفة على مواقع وقوات الحوثي.

قوات التحالف في اليمن | social