ارشيفية

كشف مسئول عسكرى أمريكى النقاب اليوم عن أن عناصر من الأكراد السوريين تقوم فى الوقت الراهن بتطوير قاعدة جوية شمال سوريا بغرض استخدامها فى اغراض عسكرية اكبر من جانب الولايات المتحدة .

ونقل راديو صوت أمريكا الناطق باللغة الانجليزية عن المسئول الامريكى – الذى رفض الكشف عن هويته – قوله ” ان القاعدة الجوية التى توجد فى بلدة الرميلان  تخضع حاليا لسيطرة وحدات من الدفاع الشعبى الكردى علاوة على عناصر من القوات الديمقراطية السورية وكلاهما لايملك اية قوات جوية ” .

وأضاف المسئول الامريكى أن واشنطن أوعزت لعناصر القوات الديمقراطية بتوسيع مدرج القاعدة الجوية ليصبح 1300 متر بدلًا من طوله الحالى البالغ 700 متر ، الأمر الذى من شأنه أن يسمح للطائرات الأمريكية من طراز ” سى 130 ” بالهبوط هناك لتزويد العناصر التى تقاتل تنظيم ” داعش ”  بالإمدادات والأسلحة .
ونفى المسئول – مع ذلك – اشتراك امريكيون فى عملية توسيع القاعدة الجوية المشار اليها رغم ان هذه الفكرة أمريكية فى الأصل.

أ ش أ