يزور وزير الخارجية الأمريكى جون كيرى كمبوديا، حيث أشاد بالتنمية الاقتصادية فى الدولة الواقعة فى جنوب شرق آسيا، إلا أنه أعرب أيضا عن مخاوفه بشأن سجلها الحقوقي.

التقى كيرى كبار المسؤولين الكمبوديين، ومنهم رئيس الوزراء هن سين، إضافة إلى أعضاء من المعارضة اليوم الثلاثاء، وناقش احتمال إبرام اتفاقية استثمار ثنائية بين البلدين.

يقود المعارضة فى كمبوديا السياسى سام رينزي، المقيم فى منفى اختيارى منذ نوفمبر تشرين ثان، عندما صدر أمر باعتقاله فى إدانة قديمة لتشهيره بوزير الخارجية الكمبودي.

تأتى زيارة كيرى لكمبوديا ضمن جولة دبلوماسية حول العالم بدأها فى سويسرا، ثم المملكة السعودية، ولاوس.

كما سيزور الصين قبل العودة إلى الولايات المتحدة.
اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016