قال مسئول كبير فى مكتب رئيس الوزراء التركى أحمد داود أوغلو، اليوم الخميس، إن روسيا تحاول صرف الانتباه عن جرائمها فى سوريا بزعم أن أنقرة تستعد لتوغل عسكرى فى هذا البلد.

وقال المسئول: "الروس يحاولون التستر على جرائمهم فى سوريا، هم ببساطة يصرفون الانتباه عن هجماتهم على المدنيين كدولة تغزو سوريا بالفعل، مضيفًا: "تركيا لها كل الحق فى اتخاذ أى إجراءات تكفل حماية أمنها."

كان متحدث باسم وزارة الدفاع الروسية قال فى وقت سابق اليوم الخميس، إن موسكو لديها أدلة قوية للاشتباه فى أن تركيا تعد لتوغل عسكرى فى سوريا.