يعقد مجلس الامن الدولى جلسة مشاورات الجمعة مع الموفد الدولى الخاص الى سوريا ستافان دى ميستورا، بحسب ما ذكر دبلوماسيون.

وقال الدبلوماسيون فى الامم المتحدة الخميس ان دى ميستورا سيقدم تقريرا الى سفراء الدول ال15 فى مجلس الامن عن الظروف التى دفعت الى تعليق محادثات جنيف حول سوريا.

وستعقد الجلسة التى ستكون مغلقة بناء على طلب فنزويلا التى تراس مجلس الامن لهذا الشهر.

واعلن دى ميستورا الاربعاء "تعليقا موقتا" للمحادثات غير المباشرة بين وفدى الحكومة والمعارضة السوريين حتى 25 فبراير، مؤكدا ان "لا يزال هناك عمل يتعين القيام به".

وترفض المعارضة الدخول فى مفاوضات قبل الاستجابة لمطالبها الانسانية المتعلقة بوقف القصف على المدنيين وايصال المساعدات الى المناطق المحاصرة واطلاق المعتقلين.