ترك برس

أفاد رئيس القسم المسؤول عن الاتفاقيات العسكرية التابع لوزارة الدفاع الروسية "سيرغي ريزخوف" بأنّ بلاده لن تبقى صامتة على منع تركيا للخبراء الروس بإجراء طلعات استكشافية داخل الأجواء التركية، وفقاً لاتفاقية السماء المفتوحة.

وبحسب التصريحات التي أدلى بها ريزخوف، لوكالة الأنباء الروسية "ريا"، فإنّ موسكو لن تلتزم الصمت ولن تتهاون مع تهميش أنقرة للاتفاقيات الدولية المبرمة بين العديد من الدول الكبرى في العالم.

وكانت وزارة الخارجية التركية، قد أصدرت تعليمات بعدم السماح للخبراء الروس، بإجراء طلعات استكشافية، بسبب الخلاف الحاصل حول المناطق التي يعتزم الروس تصويرها واستكشافها.

جدير بالذكر أنّه تمّ التوقيع على اتفاقية السماء المفتوحة عام 1996، بين 34 دولة منها تركيا وروسيا والولايات المتحدة الأمريكية، وبدأ العمل به عام 2006، وتخول الاتفاقية كافة الدول المشاركة، بإجراء طلعات استكشافية في أجواء الدول المشاركة بالاتفاقية، وعليه فإنّ تركيا كانت تجري بمعدل 4 طلعات استكشافية سنوياً في الأجواء الروسية، فيما كانت روسيا تجري طلعتين استكشافيتين سنوياً داخل الأجواء التركية.