قتل 21 مدنيا الخميس جراء ضربات نفذتها طائرات روسية على احياء تحت سيطرة الفصائل المقاتلة المعارضة فى مدينة حلب فى شمال سوريا، وفق ما افاد المرصد السورى لحقوق الانسان.

وقال مدير المرصد رامى عبد الرحمن لوكالة فرانس برس "قتل 21 مدنيا بينهم ثلاثة اطفال جراء ضربات روسية استهدفت ستة احياء تحت سيطرة الفصائل المقاتلة فى مدينة حلب"، مضيفا ان "جثث اربعة من القتلى على الاقل متفحمة"، والحصيلة مرشحة للارتفاع لوجود جرحى "فى حالات خطرة".