Image copyright b Image caption شوارع واشنطن دي سي بدت خاوية سوى من غطاء كثيف من الثلوج

قررت سلطات نيويورك رفع حظر التنقل الذي فرضته في وقت سابق على حركة السيارات بعد انخفاض حدة العاصفة الثلجية الهائلة التي ضربت المناطق الشرقية من الولايات المتحدة وأدت إلى اغلاق نيويورك وواشنطن دي سي.

إلا أن شبكة المترو لاتزال متوقفة عن العمل في واشنطن، ومن المتوقع أن يتواصل الاضطراب في حركة السفر جوا لعدة أيام.

وبدأ أمريكيون محاولات الخروج من بيوتهم باستخدام الجواريف لازاحة الثلوج وسط مخاوف بعد موت 6 أشخاص أثناء قيامهم بذلك، إذ وصل ارتفاع الثلوج في بعض المناطق إلى 103 سنتيميترات.

وكانت العاصفة الثلجية الهائلة قد أدت إلى توقف مظاهر الحياة في مناطق يقطنها نحو 85 مليون شخص شرقي الولايات المتحدة.

واستيقظ ملايين الأمريكيين على غطاء ثلجي كثيف يلف كل ما حولهم متسببا في حالة من الشلل في نيويورك وواشنطن دي سي.

وأعلنت 11 ولاية حالة الطوارئ، مما أدى إلى توقف حركة الطيران والقطارات.

Image caption اضطر بعض السكان إلى فتح مكان في الثلوج بالجواريف ليتمكنوا من الخروج من بيوتهم Image caption أوشكت بعض السيارات على الاختفاء تحت الثلوج في بعض الأماكن بينما اختفت تماما في مناطق أخرى Image caption أصبحت الحركة مستحيلة في بعض مناطق واشنطن دي سي

ومُنع التنقل غير الضروري في نيويورك، ويعتقد مسؤولون أن العاصفة الثلجية قد تكون أسوأ ما شهدته المدينة من عواصف في تاريخها.

وأدى سوء الأحوال الجوية إلى مقتل 12 شخصا منذ يوم الجمعة، كان أغلبهم ضحايا حوادث مرورية مرتبطة بالعاصفة الثلجية.

وقالت صحيفة نيويورك تايمز إن 5 اشخاص على الأقل ماتوا في منطقة ولاية نيويورك خلال محاولتهم ازاحة الثلوج.ومات شخص آخر في ولاية بالتيمور.

Image copyright AFP Image copyright epa Image caption وصل ارتفاع الثلوج إلى نحو 61 سنتيمترا في وشنطن

وتأثرت 20 ولاية بالعاصفة الثلجية الهائلة التي تضرب الولايات المتحدة.

وأدت العاصفة إلى انقطاع التيار الكهربائي عن نحو 200 الف شخص، ووصل الاختناق المروري يوم السبت في بعض الولايات مثل كنتاكي وبنسلفانيا إلى 12 ساعة.

واُلغيت نحو 7 الاف رحلة جوية خلال عطلة نهاية الاسبوع، ومن المتوقع تواصل الارتباك في حالة الطيران خلال الأسبوع إذ أُلغيت نحو 615 رحلة يوم الاثنين.

وفي المناطق الريفية من ولاية فرجينيا، حيث وصلت الثلوج إلى ارتفاع نحو 75 سنتيمترا في بعض المناطق، وقع أكثر من 1000 حادث مروري، ومات شخصان نتيجة الانخفاض الشديد لدرجة حرارة جسديهما.

Image copyright epa Image caption صورة من طريق بنسلفانيا الشهير أمام البيت الابيض في وشنطن دي سي

وطبقا لتسجيلات غير رسمية وصل ارتفاع الثلوج في بعض المناطق بعد ظهر يوم السبت إلى المعدلات:

  • 103 سنتيمتر في مقاطعة بركلي، وست فرجينيا
  • 90 سنتيمترا في مقاطعة مورجان، وست فيرجينيا
  • 86 في مقاطعة واشنطن، ميرلاند
Image caption خرج كثيرون إلى المنتزهات والشوارع للهو بكرات الثلج وصناعة التماثيل الثلجية

وكان حظر على تنقف السيارات غير الأساسية قد فرض في نيويورك كما تم وقف المواصلات العامة وإغلاق الجسور، وواجه قائدو السيارات الذين كانوا يتنقلون لأسباب غير ضرورية، احتمال القبض عليهم.

وفي بنسلفانيا تسببت العاصفة في احتجاز مئات الأشخاص في سياراتهم نحو يوم كامل.

وأغلق المطاران الرئيسيان في واشنطن دي سي وهما رونالد ريجان ودالس الدولي، ومن المرجح أن يبقيا مغلقين طوال يوم الأحد، بحسب مسؤولين.

Image copyright b Image caption أصبحت السيارات الحيوية فقط هي المسموح لها بالحركة على طرق نيويورك

وكانت الحكومة الفيدرالية قد أغلقت مكاتبها يوم الجمعة وبقى الرئيس أوباما في مكتبه في البيت الأبيض.

وبدأت مياه الفيضان في الارتفاع في نيوجرسي وفي مناطق أخرى بامتداد ساحل المحيط الأطلنطي.

وفي الوقت ذاته خرج الكثير من الناس إلى الشوارع للاستمتاع باللعب بالثلج وبناء تماثيل ثلجية ضخمة.

Image copyright epa Image caption مشهد بالقرب من النصب التذكاري للرئيس لنكولن في واشنطن دي سي