أعلنت تركيا قرارها إعادة سفيرها إلى الفاتيكان بعدما كانت استدعته العام الماضى على أثر تصريحات أدلى بها البابا فرنسيس مستخدما كلمة "ابادة" فى الحديث عن مجازر الارمن فى 1915.

وبررت وزارة الخارجية التركية فى بيان صدر عنها الأربعاء قرارها بإصدار الفاتيكان إعلانا يعبر عن الارتياح للارادة التركية التى عبرت عنها انقرة فى 2005، بتشكيل لجنة مشتركة لمؤرخين حول احداث 1915.

وقال الناطق باسم الوزارة تانجو بيلغيتش "فى هذه الاجواء اتخذ قرار اعادة سفيرنا محمد باتشجى الى الفاتيكان".