قالت صحيفة انفوباى الإسبانية أن منظمة غير حكومية أعلنت أنها تقدم حبوب إجهاض آمن خوفا من ولادة أطفال مصابون بمرض صغر الرأس بعد انتشار فيروس زيكا، وقالت مديرة المنظمة الهولندية "نحن الآن قلقون من أن الوباء يؤدى إلى ارتفاع حالات الإجهاض بشكل غير آمن".

وتقدم المنظمة الغير حكومية عبر الانترنت أقراص لإجهاض الحوامل مجانا وذلك لضمان أن الإجهاض يحدث بشكل آمن، وطالبت منظمة أمريكا اللاتينية وخاصة البرازيل باتباع هذا النظام على الأقل لمدة انشار وباء زيكا.

وقالت على موقعها الإلكترونى "زيكا أصبح ينتشر سريعا فى معظم البلدان، ولابد من فرض قيود شديدة على الإجهاض حتى لا يصبح غير آمنا".

وأشارت الصحيفة إلى أنه تم انشاء هذه المنظمة النسائية فى 2005، وأكدت أن البرازيل أكدت أن حالات إصابة الأجنة بتشوهات خلقية من مرض صغر الرأس زادت بنسبة 14% عن الأسبوع الماضى".

وأوضحت الصحيفة أن البرازيل يوجد بها حتى الآن 4000 حالة مشتبه بها من صغر الرأس، وعلى الرغم من ذلك تفرض قيودا صارمة على الإجهاض، وهو يعرض النساء للخطر لإتباعهم عمليات إجهاض بشكل غير آمن".