Image copyright AP Image caption حثت إيطاليا السلطات المصرية على التحقيق في ملابسات الحادث

عثرت السلطات المصرية على جثة طالب إيطالي اختفى الأسبوع الماضي في العاصمة القاهرة، بحسب مسؤولين.

واختفى جوليو ريغيني (28 عاما) مساء يوم 25 يناير/ كانون الثاني الماضي، بعد مغادرته منزله للقاء صديق في منطقة الدقي، بمحافظة الجيزة.

وأوردت صحيفة "الأهرام" المصرية أن ثمة "علامات تعذيب" على جثته.

ونقلت وكالة أسوشيتد برس للأنباء عن مصادر محلية قولها إن ثمة آثار حروق بالجثة.

وعُثر على الجثة في ضاحية السادس من أكتوبر غربي القاهرة على الطريق المؤدي من العاصمة إلى الإسكندرية. وقد تعرّف على الجثة عدد من المقربين من ريغيني، بحسب المصادر المحلية.

وقالت وزارة الخارجية الإيطالية يوم الأربعاء إن اختفاء ريغيني غالبا ما يحمل "دلالة مأسوية"، وطالبت السلطات المصرية بإجراء تحقيق رسمي.

وكان ريغيني طالبا للدراسات العليا بقسم العلوم السياسية والدراسات الدولية في جامعة كامبريدج البريطانية، وتوجه إلى مصر كباحث زائر في الجامعة الأمريكية في القاهرة.