القدس - الفرنسية
نشر فى : الثلاثاء 26 يناير 2016 - 10:43 ص | آخر تحديث : الثلاثاء 26 يناير 2016 - 10:43 ص

أعلنت ناطقة باسم مستشفى هداسا الإسرائيلي في القدس، وفاة إسرائيلية في الرابعة والعشرين من العمر، كانت أصيبت بجروح خطيرة يوم أمس الإثنين، بعدما طعنها فلسطينيان في مستوطنة إسرائيلية في الضفة الغربية.

وأصيبت إسرائيلية ثانية بجروح أقل خطورة في نفس عملية الطعن هذه التي نفذت في محل للبقالة في مستوطنة بيت حورون، وهي تعالج في مستشفى آخر، فيما قتل المنفذين على يد حراس المستوطنة.

وقالت الشرطة الإسرائيلية، إن "المهاجمين الفلسطينيين هما ‘براهيم علان الذي يبلغ من العمر حوالى عشرين عاما وحسين أبو غوش، وهو فتى.

وهذا الهجوم هو الثالث داخل مستوطنة في ثمانية أيام، بينما تشهد الضفة الغربية والقدس وإسرائيل عمليات طعن ينفذها فلسطينيون في شكل منفرد ضد قوات الأمن الإسرائيلية ومدنيين.

ومنذ الأول اكتوبر قتل 159 فلسطينيًا، و25 إسرائيليا وأميركي وإريتري، في أعمال عنف تخللتها عمليات طعن ومحاولات طعن ومواجهات بين فلسطينيين وإسرائيليين وإطلاق نار، وفقا لتعداد لوكالة «فرانس برس».

وذكرت الإذاعة العامة الإسرائيلية، أن "رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو أصدر توجيهات إلى الجيش ليقدم له خطة متكاملة، لضمان أمن المستوطنات بشكل أفضل؛ وخصوصا إجراءات الحماية".