أعلنت مصادر المقاومة الشعبية فى تعز باليمن مقتل 11 من عناصر مليشيات الحوثيين وعلى عبدالله صالح، فضلا عن إصابة العشرات فى الاشتباكات التى وقعت فى جبهات القتال بتعز وقصف طائرات دول التحالف العربى لمواقعهم.

وذكر المركز الإعلامى للمجلس العسكرى بتعز الخميس، أن 7 من عناصر المقاومة أصيبوا فى الاشتباكات، فيما أوضحت المصادر أن الطائرات استهدفت مواقع للمليشيات بمعسكر التشريفات جنوب القصر الجمهورى، ومنطقة الكمب شرق المدينة، ومنطقة الطمر بموزع غربا ومنزل أحد الموالين للحوثيين.

ومن ناحية أخرى، قتل ثلاثة عناصر من تنظيم القاعدة فى غارة جوية نفذتها طائرة بدون طيار يعتقد أنها أمريكية فى محافظة شبوة الجنوبية الليلة الماضية.

وأوضحت مصادر محلية لموقع "براقش نت" أن طائرة بدون طيار أطلقت صاروخا باتجاه سيارة تقل عناصر مسلحة فى منطقة حبان، مما أدى إلى مقتل 3 على الأقل ممن كانوا على متن السيارة التى احترقت نتيجة القصف، فيما أكد شهود عيان أنهم سمعوا صوت طائرة بدون طيران تحوم فى سماء المنطقة قبل صوت الانفجار الناجم عن الغارة وشاهدوا السيارة وهى تحترق.

يذكر أن أنصار الشريعة التابعين لتنظيم القاعدة سيطروا قبل يومين على منطقة عزان ثانى أكبر مدن شبوة (تبعد حوالى 380 كيلومترا شرق عدن)، والسوق التجارى للمديريات الشرقية الروضة وميفعة ورضوم.