أطلق مسلحون من تنظيم “داعش” الإرهابي لليوم الثاني على التوالي النار باتجاه عناصر من قوات الأمن التركية أثناء قيامهم بعملية تنظيف الألغام على الشريط الحدودي مع سوريا، بقضاء “قارقمش” بولاية غازي عنتاب جنوبي البلاد.

وأفادت مصادر أمنية تركية، اليوم الأربعاء، أن قوات الأمن ردت بالمثل على النيران الصادرة من المسلحين المنتشرين في مدينة جرابلس شمال شرقي مدينة حلب والخاضعة لسيطرة “داعش”.

وأشارت المصادر إلى أن الجنود الأتراك زادوا من تدابيرهم الأمنية في المنطقة عقب الاشتباك، محذرين المواطنين من الاقتراب من الشريط الحدودي مع سوريا، في الوقت الذي أخلي فيه مقر بلدية قارقمش بشكل مؤقت لقربه من منطقة الاشتباك.

تجدر الإشارة إلى أن كاسحة ألغام تركية تواصل عملها منذ نحو اسبوعين على الشريط الحدودي مع سوريا، لإزالة الألغام التي زرعها “داعش” من الجانب السوري للشريط الحدودي، في إطار أعمال الجدار الأمني المزمع بناؤه في المنطقة.

المصدر:الأناضول