أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية البنتاجون ان نحو 90 % من الغارات الجوية الروسية فى سوريا حتى الآن استهدفت مواقع المعارضة السورية.

وقال المتحدث باسم عملية العزم الصلب الكولونيل ستيف وارين انه من الواضح ان الغارات التى تشنها الطائرات الروسية حتى الآن تدعم النظام السورى وهو ما تركز عليه الغارات الروسية.

وأضاف وارين فى تصريحات صحفية من بغداد ان الغارات الجوية الروسية التى تستهدف تنظيم داعش محدودة للغاية ولا تتعدى نسبتها 10%.

وأكد ان الضربات الجوية الروسية تدعم الأهداف التى يقصفها النظام السورى، ورفض المسئول العسكرى الأمريكى التعليق على التقارير التى تشير إلى نشر روسيا طائرات أس يو 35 المتقدمة فى سوريا قائلا ان الولايات المتحدة على علم بهذه التقارير غير انه ليس فى وضع يسمح له بتأكيدها.

وأوضح وارين ان الجانب الروسى أذاع فيديو يعرض فيه قصف هذه الطائرات لناقلات نفط قبل حوالى شهر غير انه لم يتم رصد أى قصف لهذه الناقلات بعد ذلك.