أعلن البيت الأبيض ان مساعدة الرئيس الأمريكى لشئون الأمن الداخلى ومكافحة الإرهاب ليزا موناكو اجتمعت فى أبو ظبى مع ولى العهد الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وكبار المسئولين الأمنيين بدولة الأمارات وذلك لبحث سبل القضاء على تنظيم داعش والتصدى لتنظيم القاعدة فى الجزيرة العربية.

وصرح المتحدث باسم مجلس الأمن القومى الأمريكى نيد برايس فى بيان للبيت الأبيض اليوم الخميس بان الاجتماع تركز على تقييم التعاون الأمنى بين الولايات المتحدة ودولة الأمارات بشان القضايا الأمنية الإقليمية وسبل تعزيز الشراكة الأمنية وكذلك التعاون فى مجال مكافحة الإرهاب.

كما بحثت المسئولة الأمريكية مع ولى عهد أبوظبى ومسئولى الأمن الإماراتيين التعاون بين الولايات المتحدة والدول الأعضاء بالتحالف الدولى مثل دولة الأمارات للتصدى لمساعى تنظيم داعش للتوسع خارج العراق وسوريا.