أفاد المرصد السورى لحقوق الانسان بأن ما لا يقل عن 12 شخصا ، بينهم ثمانية على الأقل من القوات الحكومية السورية والمسلحين الموالين لها قتلوا جراء تفجيرين بمدينة حمص وسط سورية.

وذكر المرصد فى بيان تلقت وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) نسخة منه أن الانفجارين استهدفا شارع الستين الواقع بحى الزهراء الذى يقطنه غالبية من أبناء الطائفة العلوية، موضحا أنه تم استهداف المنطقة بآلية مفخخة عقبه تفجير انتحارى لنفسه.

وأشار إلى أن عدد الخسائر البشرية مرشح للارتفاع بسبب إصابة أكثر من 50 شخصاً بجروح، بعضهم حالاتهم خطيرة.