نشرت قناة "الجزيرة" تسريبا حصريا لمكالمة بين الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح، وعلي البخيتي، عضو المجلس السياسي والقيادي البارز في حركة أنصار الله "الحوثيين".

التسجيل الذي عرضته "الجزيرة" مساء اليوم الأربعاء، قالت إنه يعود لمكالمة بين الطرفين جرت في شهر شباط/ فبراير من العام الماضي.

صالح بدى واضحا في التسجيل أنه يتحدث للبخيتي للمرة الأولى، حيث سأله عن شقيقه محمد، هل هو أخيه أم لا.

البارز في التسجيل، أن الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح أكد استخدامه الجيش والأمن لمساندة انقلاب الحوثيين على عبد ربه هادي منصور.

ويؤكد التسجيل قيام علي صالح بمساندة الحوثيين في السيطرة على دار الرئاسة، ومنزل الرئيس هادي بعد حصاره.

واعتبر البخيتي خلال التسجيل أن الرئيس المخلوع هو صاحب الفضل في نجاح انقلاب الحوثيين على السلطة.

علي صالح طالب البخيتي في حال مقابلة الأخير لمسؤولين يمنيين، أن يبلغهم بأن "علي صالح سلّم السلطة في 2012 تجبنا لإراقة الدماء".

وتابع: "صاحبنا ليش ما يرحل - يقصد عبد ربه -، ويسلم السلطة لأنصار الله (الحوثيين)، إيش فيها".

إلا أن البخيتي أوضح لصالح أن تولي السلطة يعني تحمل مسؤولية كبيرة، مضيفا: "والله إنها مشكلة".

صالح أعرب عن غضبه من عدم اقتداء عبد ربه هادي منصور به في ما يسميه تسليم السلطة "تجنبا لإراقة الدماء".

وحول إبداء البخيتي انزعاجه من حدوث اشتباكات بين الطرفين وحرس هادي حول القصر الرئاسي، قال صالح: "يخلصنا يخلصنا ويسلم السلطة، ويدخل التاريخ".

البخيتي قال ضاحا: "والله سيخرج منه"، أي أن عبد ربه منصور سيخرج من القصر الرئاسي.