قالت القوات الجوية النيجيرية إن طائرة غير مأهولة قصفت قاعدة لوجستية شمال شرقى البلاد، ومن المحتمل أن تكون أصابت مستودعا للذخيرة ما تسبب فى "انتكاسة كبيرة" للمتطرفين الإسلاميين.

وقال بيان صادر عن أيوديلى فامويوا، وهو قائد مجموعة، إن الهجوم الأول الذى استخدمت فيه مركبة جوية بدون طيار وقع عندما تم تنشيطها فوق تجمع كبير للمركبات على بعد كيلومتر واحد شمال غابة سامبيسا، معقل المسلحين.

وأضاف البيان أن انفجارات عديدة وكرة نارية هائلة شوهدت فى تسجيل مصور مرفق يشير إلى إصابة الطائرة بدون طيار لمستودع ذخيرة ووقود.

وقال الجيش يوم السبت إن القوات الجوية نفذت 286 عملية من القصف الجوى المتواصل لغابة سامبيسا على مدار الشهر الماضي، وأن هذه العمليات غطت مساحة قدرها 157 كيلومترا مربعا.