أكد السكرتير العام للمجلس الأوروبى ثوربيورن ياجلاند أن المجلس قرر إرسال وفد إلى شبه جزيرة القرم من أجل الوقوف على أوضاع حقوق الإنسان هناك، موضحا أن 2.5 مليون شخص فى القرم تحت حماية الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان، داعيا إلى الاستفادة من هذه الاتفاقية.

وذكر راديو "سوا" الأمريكى أن ياجلاند أوضح أن الوفد الذى سيتوجه إلى القرم سيقف بحيادية على أوضاع حقوق الإنسان هناك وحرية الإعلام وحقوق الأقليات وظروف الاعتقال ومكافحة الفساد، لافتا إلى أن الدبلوماسى السويدى جيرارد ستودمان سيترأس الوفد، وسيقدم تقريره فى شهر مارس المقبل على أبعد تقدير.

وكانت روسيا قد ضمت شبه جزيرة القرم وأعلنت انفصالها عن أوكرانيا من جهة أخرى بعد استفتاء جرى بشبه الجزيرة فى 16 مارس 2014.