تدعو حكومة فرنسا إلى مد حالة الطوارئ لثلاثة شهور أخرى والتى أعلنت فى أعقاب الهجمات الدامية التى تعرضت لها باريس فى 13 نوفمبر.

الإجراء الذى اقترح الأربعاء فى اجتماع وزارى يتطلب الآن موافقة البرلمان.

تم مد حالة الطوارئ مرة بالفعل وكان من المفترض أن تنتهى يوم 26 فبراير. ومن شأنها توسيع صلاحيات الشرطة لشن عمليات اعتقال وتفتيش وتسمح للسلطات بمنع حركة الأفراد والمركبات فى أوقات وأماكن بعينها.

وفى بيان مكتوب، قال الرئيس الفرنسى فرنسوا هولاند إن تمديد حالة الطوارئ لثلاثة شهور أخرى مبرر فى إطار الحاجة إلى مواجهة "التهديد الإرهابي."

فرنسا-فرانسوا هولاند-مانويل فالس (1)

فرنسا-فرانسوا هولاند-مانويل فالس (2)

فرنسا-فرانسوا هولاند-مانويل فالس (3)

فرنسا-فرانسوا هولاند-مانويل فالس (4)

فرنسا-فرانسوا هولاند-مانويل فالس (5)

فرنسا-فرانسوا هولاند-مانويل فالس (6)