قال محامى الشاعر الفلسطينى أشرف فياض المحكوم عليهم بالإعدام فى السعودية بتهمة الردة إن العقوبة على موكله خففت إلى السجن والجلد.

كانت محكمة فى مدينة أبها جنوب غربى البلاد قضت بالإعدام على فياض فى نوفمبر. وكان يواجه اتهامات عدة، بما فى ذلك الكفر ونشر الإلحاد وإقامة علاقات غير مشروعة مع النساء.

وقال محامى الدفاع عبد الرحمن اللاحم فى بيان نشر على الانترنت يوم الثلاثاء إن محكمة أبها قررت الرجوع عن حكمها السابق وأصدرت بحقه عقوبة تعزيزية بالسجن ثمان سنوات والجلد 800 جلدة مفرقة على دفعات، كل دفعة 50 جلدة.