أوقف قائدو الطائرات وأفراد أطقم الضيافة بالخطوط الجوية البرازيلية العمل لمدة ساعتين اليوم الأربعاء بسبب خلاف على الأجور مما أدى لتأخر وإلغاء رحلات جوية بأنحاء البلاد وذلك قبل أيام من بدء موسم عطلة الكرنفال الأشهر فى البرازيل.

وأظهرت لقطات تلفزيونية العشرات من قائدى الطائرات وأفراد أطقم الضيافة وهو يرفعون لافتات الإضراب فى ردهات المطارات الرئيسية فى ساو باولو وريو دى جانيرو.

وقال الاتحاد الرئيسى للعاملين بالخطوط الجوية فى البرازيل (سنا) فى بيان إن العاملين يريدون زيادة فى الأجر لمواجهة التضخم الذى اقترب من 11 بالمئة العام الماضي. ومن المقرر انتهاء الإضراب فى الثامنة مساء بالتوقيت المحلى (1000 بتوقيت جرينتش).

وقالت خطوط طيران (تي.إيه.ام) الوحدة المحلية لشركة طيران لاتام ايرلاينز جروب إن 12 رحلة تابعة لها تأخرت بسبب الإضراب وعرضت على المسافرين خيار تغيير موعد رحلاتهم. كما قالت شركة جول لينهاس ايريس فى بيان إنها اضطرت لإلغاء وتأجيل رحلات.

وقالت شركة (إنفرايرو) الحكومة التى تدير معظم مطارات البلاد إن 13.5 بالمئة من الرحلات الداخلية تأخرت و14 بالمئة أخرى ألغيت. وتدير إنفرايرو 60 مطارا بأنحاء البلاد.