نظم الصحفيون فى اليونان اليوم الأربعاء إضرابا عن العمل احتجاجا على عزم الحكومة إجراء تغييرات فى قانون الضمان الاجتماعى.

وذكرت شبكة (إيه بى سى نيوز) الأمريكية أن الإضراب تسبب فى توقف المواقع الإلكترونية عن تحديث الأخبار، كما أنه لن يتم إصدار صحف ورقية صباح غد (الخميس) بسبب الإضراب.

وتسببت التغييرات التى ترغب الحكومة فى إجرائها على قواعد الضمان الاجتماعى والضرائب الإضافية - التى ترغب فى فرضها ضمن برنامج الإصلاحات - فى ردود فعل غاضبة من مختلف قطاعات المجتمع اليونانى على مدار الأسابيع الماضية.

وتقول الحكومة اليونانية إن إيرادات هيئات الضمان الاجتماعى ليست فى وضع يسمح لها بدفع رواتب التقاعد، وتدعو المحتجين للتحاور بشأن التغيير المرتقب فى القانون.