اقتحم 25 مستوطنا و20 جنديا من قوات الاحتلال الإسرائيلى باحات المسجد الأقصى بفلسطين الأربعاء، فى "فوج" واحد للمرة الأولى بهذا العدد منذ اندلاع انتفاضة القدس فى الأول من أكتوبر لعام 2015.

وقال شهود عيان من الأقصى أن المقتحمين دخلوا من باب المغاربة ونفذوا جولات مشبوهة واستفزازية فى المسجد تحت حماية قوات الاحتلال.

وقد تصدى المصلون وطلبة مجالس العلم لهذه الاقتحامات بهتافات التكبير الاحتجاجية، فيما وفرت عناصر من الوحدات الخاصة بشرطة الاحتلال الحراسة والحماية لمجموعات المستوطنين خلال اقتحامها للأقصى والتجول فيه.