اتفق تيار المستقبل وحزب الله على العمل على تفعيل عمل الحكومة اللبنانية وإعطاء الفرصة لمعالجة قضايا الناس.

جاء ذلك فى بيان صدر عن جلسة الحوار الثالثة والعشرين بين "حزب الله" و"تيار المستقبل"، مساء الاثنين، فى مقر رئيس مجلس النواب اللبنانى نبيه بري.

وأوضح البيان أنه جرى بحث النقاط الخلافية بين الأطراف وسبل معالجتها فى إطار النقاش السياسى الهادئ والمسؤول، بما يحفظ ويعزز السلم الأهلي.

وأشار إلى أنه جرى التفاهم على تفعيل عمل الحكومة وإعطاء الفرصة لمعالجة قضايا الناس.

حضر الجلسة عن حزب الله المعاون السياسى للأمين العام للحزب الحاج حسين الخليل، ووزير الصناعة اللبنانى حسين الحاج حسن، والنائب حسن فضل الله وعن تيار المستقبل السيد نادر الحريرى مدير مكتب رئيس التيار سعد الحريرى ووزير الداخلية نهاد المشنوق والنائب سمير الجسر، كما حضر الجلسة وزير المالية على حسن خليل ممثلاً لرئيس مجلس النواب اللبنانى راعى الحوار.