لقي ستة عسكريين من قوات الحرس الثوري الإيراني، مصرعهم خلال اشتباكات في مدينة حلب شمال سوريا. 

وذكرت وكالة "فارس الإيرانية" للأنباء، الأربعاء، أن ستة عسكريين إيرانيين، وهم "مهدي كوجاك زادة" و"سيد علي زادة" و"حسن رزاقي" و"حجة الإسلام شيخ مصطفى خليلي" و"حبيب رحيمي مينيش" و"محمد إسكندري"، قتلوا خلال الاشتباكات في مدينة حلب السورية. 

وأشارت الوكالة إلى أن العسكريين القتلى سيتم دفنهم يوم غد في مدن إيرانية مختلفة، من دون إعطاء معلومات عن رتب العسكريين القتلى.

جدير بالذكر أن طهران تعدّ من أكبر الداعمين الدوليين إلى جانب روسيا، لنظام الأسد، وتقاتل قوات إيرانية من الحرس الثوري ومليشات أفغانية تجندهم إيران للقتال إلى جانب قوات النظام ضد المعارضة السورية.

وتشير وسائل إعلام إيرانية إلى أن أكثر من 400 عسكري إيراني، بينهم أصحاب رتب رفيعة، قتلوا خلال الاشتباكات في مختلف المدن السورية.