أكد ستيفان دى ميستورا، مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا الحاجة إلى تغييرات ملموسة فى سوريا لضمان نجاح مباحثات السلام فى جنيف.

وقال دى ميستورا- فى مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية (بى بى سى) الأربعاء- أن " المباحثات تشكل تحديا شاقا لأن الثقة بين الجانبين، الحكومة والمعارضة تقترب من الصفر".

وأشار إلى أن اختبار مدى جدية هذه المباحثات يتعلق بحدوث بعض التغييرات على الأرض بينما نواصل محادثاتنا، داعيا كافة الأطراف المفاوضة إلى إظهار إرادة فى تحقيق إنجاز.

وكان دى ميستورا قد التقى مع مسئولى الحكومة السورية أمس الثلاثاء، وذلك فى إطار محادثات جنيف الرامية إلى إنهاء الحرب الدائرة فى سوريا منذ أكثر من 4 سنوات.