تحدث الرئيس الامريكى باراك اوباما هاتفيا مع رئيس الوزراء البريطانى ديفيد كاميرون حيث بحثا آخر تطورات الازمة السورية ومؤتمر لندن لدعم سوريا المقرر عقده غدا الخميس.

وذكر بيان صدرعن البيت الأبيض اليوم الأربعاء أن أوباما أكد التزام الولايات المتحدة بمواصلة دعم النازحين من جراء اعمال العنف المندلعة فى سوريا ومناطق اخرى فى الشرق الاوسط وكذلك المساعدة فى تخفيف الضغوط على الدول الأوروبية نتيجة لتدفق اللاجئين غير المسبوق.

وأبلغ اوباما رئيس الوزراء البريطانى خلال الاتصال الهاتفى بان وزير الخارجية الأمريكى جون كيرى سيمثل الولايات المتحدة فى مؤتمر لندن حيث سيعلن كيرى اسهامات جديدة كبرى لدعم جهود الاغاثة وكذلك سيبحث الترتيبات المتعلقة بإنعقاد قمة اللاجئين التى ستضيفها الامم المتحدة فى شهر سبتمبر القادم.