Image copyright AP Image caption الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ اون

قالت المنظمة الدولية للملاحة البحرية التابعة للامم المتحدة إن كوريا الشمالية اعلنت عن نيتها اطلاق قمر اصطناعي في موعد لاحق من الشهر الحالي.

وقالت المنظمة إنها احيطت علما بنية بيونغيانغ اطلاق القمر في الفترة المحصورة بين الثامن والـ 25 من شباط / فبراير الحالي.

ويأتي التطور الجديد بعد قيام كوريا الشمالية باختبار نووي رابع في السادس من الشهر الماضي، مما اثار ادانات دولية.

ويقول منتقدون إن الاطلاق السابق لقمر اصطناعي كان محاولة من بيونغيانغ للتمويه على اختبار تكنولوجيا الصواريخ الباليستية.

وكان مسؤولون امريكيون قالوا الاسبوع الماضي إنه يبدو ان كوريا الشمالية تعد العدة لاطلاق صاروخ، مشيرين الى النشاط المتزايد في محيط محطة سوهاي لاطلاق الاقمار الاصطناعية المعروفة ايضا باسم تونغ تشانغ ري.

وتصر كوريا الشمالية على ان برنامجها للاقمار الاصطناعية سلمي، ولكن ثمة اعتقادات بأنها تطور صاروخا باليستيا بامكانه الوصول الى الولايات المتحدة.