توعدت الولايات المتحدة الثلاثاء بأن تفرض عقوبات اضافية "شديدة" فى إطار الأمم المتحدة على كوريا الشمالية فى حال أطلقت قمرا صناعيا.

وأصدرت كوريا الشمالية الثلاثاء اشعارا رسميا بقرب اطلاقها لصاروخ يحمل قمرا صناعيا فى ثانى انتهاك كبير لقرارات مجلس الامن عقب اجرائها تجربة نووية الشهر الماضي.

وقال مساعد وزير الخارجية الاميركى لاسيا دانى راسل للصحافيين أن هذا الامر اذا حصل سيكون "حجة اكثر قوة من أجل تحرك مجلس الامن الدولى لفرض عقوبات اضافية شديدة"، واصفا سلوك بيونغ يانغ بانه "يزعزع الاستقرار".

وأضاف راسل أن اطلاق الصاروخ سيكون "انتهاكا جديدا صارخا لالتزامات (بيونغ يانغ) بموجب قرار مجلس الامن" الذى يتضمن اصلا رزمة من العقوبات بحق البرامج النووية لكوريا الشمالية وصواريخها البالستية.

وأكد أن "كوريا الشمالية تتحدى مجلس الامن الدولى، تتحدى جارتها الصين، تتحدى المجتمع الدولى على حساب السلام والامن الاقليميين".

وزار وزير الخارجية الاميركى جون كيرى الصين الاسبوع الفائت محاولا إقناع بكين بممارسة مزيد من الضغط على حليفها الكورى الشمالى.