اعتقلت الشرطة التركية اثنين من أعضاء جماعة يسارية متطرفة محظورة وزعمت أنهما كانا يخططان إلى شن هجمات فى البلاد.

وقال بيان الشرطة أن المشتبه بهما أعضاء فى حزب التحرر الشعبى الثورى- جبهة، ومنهما رجل مطلوب فى عملية اغتيال رجل أعمال بارز فى 1996 فى إسطنبول. وحرزت الشرطة أسلحة ومتفجرات، حسب البيان.

اعتقل الاثنان الثلاثاء فى مدينة سوكى بالقرب من ساحل بحر إيجه ويعتقد أنهما عبرا إلى تركيا بشكل غير شرعى من واحدة من جزر اليونان.

كانت حركة حزب التحرر الشعبى الثورى- جبهة قد شنت تفجيرا انتحاريا فى 2013 على السفارة الأمريكية وأسفر عن مقتل أحد حراس الأمن، وذلك من بين عدة هجمات أخرى شنتها. وفتح مسلحو الحركة النار أيضا على القنصلية الأمريكية فى إسطنبول العام الماضى. ولم يصب أحد.