تمكنت قوات الأمن المغربية من ضبط خلية إرهابية على صلة بتنظيم "داعش" الإرهابي، تتكون من سبعة ‏متطرفين ينشطون فى مدن مراكش والعيون وبوجدر.

وذكر بيان صادرعن المكتب المركزى للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطنى المغربي، اليوم الثلاثاء، أن التحريات الأمنية أثبتت تخطيط عناصر هذه الخلية الإرهابية فى بادئ الأمر للالتحاق بمعاقل "داعش" ‏فى سوريا والعراق، غير أنهم قرروا تغيير وجهتهم بعد ذلك نحو فرع التنظيم فى ليبيا عبر الحدود المغربية الموريتانية، وذلك بمساعدة انفصاليى "جبهة البوليساريو" ‏المختصين فى التهريب والجريمة المنظمة.

وأضاف البيان أن عناصر هذه الخلية الإرهابية خططوا للحصول على أسلحة نارية وتنفيذ عمليات تخريبية، سيرا على النهج الدموى لتنظيم داعش.
وسيتم تقديم العناصر الإرهابية إلى العدالة فور انتهاء البحث الذى يجرى تحت إشراف النيابة العامة المختصة.