أعلن وزير الدفاع الأمريكي آشتون كارتر، الثلاثاء، أن بلاده ستنفق 3.4 مليارات دولار في ميزانية السنة المقبلة لمواجهة "العدوان الروسي"، وتقوية الحضور الأمريكي في بلدان أوروبا الشرقية.

وقال كارتر: "نقوم بتعزيز حضورنا في أوروبا لدعم حلفائنا في حلف شمال الأطلسي في مواجهة العدوان الروسي"، مشيرا إلى أن الأموال المخصصة لهذه الغاية تفوق بأربع مرات ما تم تخصيصه في الميزانية السابقة.