انتقد وزير الداخلية اللبنانى نهاد المشنوق موقف وزير الخارجية جبران باسيل الخارج عن الإجماع العربى بإدانة التدخلات الإيرانية خلال اجتماعات الجامعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامى، واصفًا موقف باسيل بأنه "غير حكيم".

وقال المشنوق - خلال لقائه وفدًا من مجلس العمل والاستثمار اللبنانى فى المملكة العربية السعودية - "نحن مع الإجماع العربى وضد أى تدخل، إيرانيًا كان أم غير إيراني. نحن مع الإجماع العربي، خصوصًا أنه جاء مع دولة لها فضل كبير على جميع اللبنانيين. والمملكة العربية السعودية وقفت إلى جانب لبنان فى أصعب الأيام، وهى لم تفرق بين لبنانى وآخر، وكانت دائمًا عنصر وفاق وتوافق ودعم لبنان الدولة بمفهومها الكامل والشامل".

وأكد أنه من غير المقبول قول بعض الفرقاء الداخليين أن الاعتبارات الداخلية هى الأهم، ذلك أن عروبة لبنان ليست موضع نقاش أو تساؤل وموقف وزير الخارجية لم يكن حكيما وأخذ فى الاعتبار شؤونًا محلية أمام مصير المنطقة كلها"