ترك برس
تمكنت الأجهزة الاستخبارتية التركية في إطار العمليات التي تقوم بها، في مدينة سور التابعة لولاية دياربكر، في الجنوب الشرقي من البلاد، ضد للإرهاب، من إلقاء القبض على عميلين أحدهما صربي وآخر بريطاني، كانا قد تنكرا بزي صحفيين.

وأفادت المعلومات الواردة عن الأجهزة الأمنية بأن العمليات التي بدأتها القوات المسلحة التركية ضد الإرهاب، مازالت مستمرة على قدم وساق، إلى أن يتم القضاء بشكل نهائي على العناصر الإرهابية كافة، مضيفة أنها تمكنت حتى الآن من إلقاء القبض على العديد من العملاء الأجانب، الذين يعملون على إثارة الفوضى في المنطقة.

وبحسب المعلومات الواردة، أنه كان من اللافت للانتباه تقدّم صحفيين على علاقة وطيدة بتنظيم بي كي كي، نحو السيارة التي عملت على نقل العميلين إلى مديرية الأمن، مطالبين عناصر الأمن بإطلاق سراح العميلين وتركهما وشأنهما.

يذكر أن المخابرات التركية تمكنت في وقت سابق من إلقاء القبض على قناصيين أجانب، في ديار بكر، من بينهم قناصين يحملون الجنسية الصربية، الأمر الذي أدى بالسفارة الصربية في أنقرة إلى نشر بيان يشير إلى أن صربيا تعارض مشاركة مواطنيها في صراع مسلح بدول أخرى، عارضة العمل مع السلطات التركية لاستيضاح مزاعم استخدام حزب العمال الكردستاني "بي كي كي" قناصين صرب في قتاله ضد القوات الأمنية التركية.