ترك برس

صرح وزير المالية التركي "ناجي أغبال" بأن بلاده لم تنظر إلى أزمة اللاجئين منذ البداية من منظور مادي، مؤكدا أنها كانت تنظر لها من منظور إنساني.

وأضاف أغبال في حوار لوكالة الأناضول، أن بلاده ليس لها أي أطماع في الأموال التي يحولها الاتحاد الأوروبي للاجئين السوريين.

وأشار إلى أن ما تقوم به حكومة بلاده، هو واجب إنساني ولا تنظر إلى الجانب المادي، وأن ما تقدمه للاجئين هو حق من حقوق الجوار.

وبين وزير المالية أن حكومة بلاده ستواصل تقديم دعمها للاجئين على كافة الأصعدة والسبل سواء المادية وغيرها.

وأوضح أغبال أن الحكومة قامت بصرف من 9-10 مليار دولار على اللاجئين، مشددا في ذات السياق على أن بلاده لن تتوانى في تقديم المساعدات مهما كلفها ذلك من ثمن.