اتهمت وزارة الخارجية السورية الجيش التركي بقصف الأراضي السورية، مطالبة أنقرة بالكف عن انتهاك السيادة السورية.

ونقلت وكالة "سانا" السورية عن مصدر رسمي في وزارة الخارجية والمغتربين، الاثنين، أن السلطات التركية قامت اليوم بإطلاق النار من مدفعية جيشها باتجاه جبل عطيرة في الريف الشمالي لمدينة اللاذقية ما أدى إلى وقوع إصابات في صفوف المدنيين.

وأضاف المصدر أن الحكومة السورية تعتبر هذا الفعل انتهاكا صارخا للقانون الدولي وجريمة بحق المواطنين السوريين المدنيين وتطالب الحكومة التركية بالكف عن هذه الانتهاكات للسيادة السورية واحترام قواعد القانون الدولي.

وذكر المصدر نفسه أن "سوريا تطالب المجتمع الدولي بالضغط على الحكومة التركية لردعها عن هذه الجرائم ودفعها لاحترام التزاماتها القانونية والميثاقية كدولة عضو في هيئة الأمم المتحدة"، مشيرا إلى أن حكومة السورية تحتفظ بحقها في اتباع جميع الوسائل المتاحة للرد على هذه الجريمة النكراء.

يذكر أن الطيران الروسي، وبموافقة الحكومة السورية، يشن يوميا غارات عنيفة على المناطق التي تسيطر عليها المعارضة السورية في ريف اللاذقية، وتوقع هذه الغارات بحسب منظمات دولة ضحايا مدنيين.