ترك برس

نظمت رئيسة جمهورية تشيلي ميشال باشيلي، حفل استقبال رسمي لاستضافة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بالعاصمة سانتياغو، حيث تشكل المحطة الأولى له ضمن إطار جولة تتضمن 3 دول في أمريكا اللاتينية.

واستقبلت باشيلي، الرئيس التركي في ساحة قصر "لا مونيدا"، حيث عزفت فرقة المراسم الرئاسية النشيدين التركي والتشيلي، ثم تصافح الرئيسان أمام وسائل الإعلام، قبل أن ينتقلا لعقد اجتماع ثنائي، وبرفقة وفدي البلدين.

وشارك في اجتماع وفدي البلدين عن الجانب التركي برفقة أردوغان، كل من نائب رئيس الوزراء يالجين أكدوغان، ووزير العلوم والصناعة والتكنولوجيا فكري إيشيك، ووزير الطاقة والموارد الطبيعية بيرات ألبيراك، ونائب الأمين العام لرئاسة الجمهورية إبراهيم كالين، ورئيس الوكالة التركية للتعاون والتنسيق "تيكا" سردار جام، والمدير العام لوكالة الأناضول للأنباء شينول كازانجي.

وتحمل زيارة الرئيس التركي إلى تشيلي أهمية كبيرة حيث تصادف الذكرى الـ 90 للعلاقات الدبلوماسية بين البلدين، وهي ثاني زيارة يجريها رئيس تركي إلى تشيلي، بعد الرئيس الراحل سليمان ديميريل، حين زارها في العام 1995.

وكان أردوغان قد وصل إلى تشيلي يوم أمس، التي تشكل أولى محطات جولته حيث تستمر ليوم غد الثلاثاء، على أن يتوجه عقبها إلى البيرو حيث سيقضي يومي 2-3 فبراير، وليختتم جولته بزيارة الإكوادور يومي 3-4 فبراير.