أعلن رئيس المركز الوطنى للحد من الخطر النووى الروسى سيرجى ريجكوف، أن موسكو تستعد لمراقبة الأجواء التركية بطائرة"AN-30B" بدءاً من الأول إلى الـ5 من فبراير.

وأوضح ريجكوف وفقا لوكالة الأنباء الروسية "نوفستى" أن الطائرة الروسية ستقوم بالرحلة بالاتفاق مع الجهة التى ستراقب، وذلك فى إطار معاهدة السماء المفتوحة

وأشار ريجكوف إلى أن المختصين الأتراك سيكونون على متن الطائرة، وسيتأكدون من الالتزام بمسار الرحلة وكيفية استخدام المعدات المنصوص عليها فى الاتفاقية.