أعلنت سويسرا، أمس الأحد، عن أموال إيرانية مجمدة في مصارفها، في الفترة ما بين عامي 2007 و2012، على خلفية إعلان الاتحاد الأوروبي رفع عقوباته الاقتصادية عن طهران.
وأكدت وزارة الاقتصاد السويسرية، في بيان لها اليوم، أن الحكومة أفرجت عن 11.8 مليون دولار أمريكي، تعود لشخصيات وشركات ومؤسسات رسمية إيرانية.

وأعلن الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، في 16 يناير الجاري، رفع العقوبات الاقتصادية المرتبطة بالبرنامج النووي الإيراني، وذلك بعد إعلان الوكالة الدولية للطاقة الذرية، أن إيران امتثلت للالتزامات المطلوبة بشكل يتناسب مع الاتفاق النووي، الذي تم التوصل إليه في يوليو الماضي.