ترجمة وتحرير- تركيا بوست

أفادت صحيفة “يني شفق” التركية بأن رئيس الوزراء التركي، “أحمد داوود اغلو” قام بزيارة المملكة العربية السعودية، واصطحب في زيارته لأول مرة رئيس هيئة الأركان العامة التركي “خلوسي أكار”.

وبحسب الصحيفة، فأن “داوود اوغلو”، قال في تصريح له، بأن وجود قائد الاركان معه في الزيارة أمر طبيعي. ولا داعي لحمل الموضوع على اية اعتبارات أخرى. مشيراً إلى “أن رئيس الجمهورية التركي في زيارته الأخيرة إلى المملكة العربية السعودية اتخذ قرارا مشتركا بإنشاء مجلس تعاون استراتيجي رفيع المستوى، وإقامة تعاون دفاعي بين البلدين، ولذلك أردنا أن يكون رئيس هيئة الأركان العامة معنا، ليضطلع على فحوى المباحثات بشكل مباشر”.

وتورد الصحيفة، بأن “داوود اغلو” أجاب على أسئلة الصحفيين في مؤتمر صحفي، عقده في مدينة الرياض، تطرق فيها إلى جدول اعمال الزيارة، وعن حزب العمال الكردستاني “بي كا كا” وقمة جنيف 3 ومواضيع مهمة أخرى.

وتذكر الصحيفة، بأن “داوود اغلو”، قال في دعائه عند الكعبة المشرفة: “ربي أعطني البصيرة لاتخذ القرارات الصحيحة في الأوقات الصحيحة، لأن أحيانا القرارات الصحيحة ينتج النتائج خاطئة في الأوقات الخاطئة.

هذا، ويشار إلى أن رئيس الوزراء التركي “داود أوغلو”، زار يوم الأحد، الماضي، العاصمة السعودية الرياض، وكان في استقباله ولي ولي العهد السعودي، وزير الدفاع، الأمير “محمد بن سلمان”، قد حضر اللقاء من الجانب التركي، كلّ من رئيس هيئة الأركان التركية “خلوسي أكار”، ووزير الخارجية “مولود جاويش أوغلو”، إضافة إلى وزير الدفاع “عصمت يلماز”، ورئيس هيئة الاستخبارات “هاكان فيدان.

جدير بالذكر، بأنه ولأول مرة شارك رئيس هيئة الأركان العامة ” خلوسي اكار” في الزيارة الى خارج تركيا.

المصدر: صحافة تركية