صنعاء/محمدالسامعي/الأناضول

قتل قاض يمني، موال لجماعة أنصار الله "الحوثيين"، وستة من أفراد أسرته، اليوم الإثنين، في غارة جوية لطيران التحالف العربي، استهدفت منزله في العاصمة صنعاء، حسب مصدر أمني.

وقال المصدر لمراسل الأناضول، مفضلاً عدم ذكر اسمه، "إن القاضي يحيى ربيد، قتل مع زوجته، إضافة إلى خمسة من أولاده في غارة لطيران التحالف، استهدفت منزله في حي النهضة شمالي صنعاء".

وأضاف المصدر نفسه، أن "غارة أخرى استهدفت، اليوم، مقراً للأدلة الجنائية التابعة لوزارة الداخلية، الواقعة تحت سيطرة الحوثيين بصنعاء، ما أسفر عن أضرار كبيرة في المقر".

ومنذ 26 مارس/آذار الماضي يواصل التحالف العربي بقيادة السعودية، قصف مواقع تابعة لجماعة الحوثي، وقوات موالية لصالح، ضمن عملية أسماها "عاصفة الحزم" استجابة لطلب الرئيس هادي بالتدخل عسكرياً لـ"حماية اليمن وشعبه من عدوان الميليشيات الحوثية"، قبل أن يعقبها في 21 أبريل/نيسان بعملية أخرى أطلق عليها اسم "إعادة الأمل"، قال إن من أهدافها شقًا سياسيًا يتعلق باستئناف العملية السياسية في اليمن، بجانب التصدي للتحركات والعمليات العسكرية للحوثيين، وعدم تمكينهم من استخدام الأسلحة من خلال غارات جوية.