قال رئيس الوزراء البريطانى ديفيد كاميرون إن بلاده والاتحاد الأوروبى اتفقا على شروط ما وصفه بـ "الوقف العاجل" أو استخدام "مكابح الطوارئ" لتقييد حقوق مهاجرى الاتحاد الأوروبى فى الحصول على استحقاقات الرعاية الاجتماعية، مشيرا إلى أنه "لا يزال هناك المزيد من العمل الشاق" للتفاوض بشأن إصلاحات أخرى.

وقال المتحدث باسم رئيس الوزراء البريطانى بعد اجتماع كاميرون مع رئيس الاتحاد الأوروبى دونالد توسك، إنه بخصوص "الرعاية الاجتماعية فإن لجنة "الاتحاد الأوروبي" طرحت نصا يوضح أن الظروف الحالية فى المملكة المتحدة تلبى معايير تفعيل مكابح الطوارئ".

وتابع أن "هذا تقدم كبير ومهم للغاية، وهذا يعنى أن رئيس الوزراء يمكن ان ينفذ التزامه بتقييد مزايا العمل على مهاجرى الاتحاد الأوروبى لمدة أربع سنوات".

وأضاف " لكن لاتزال هناك مجالات بحاجة إلى المزيد من العمل، واتفق الجانبان على أن الأمر يستحق منح الوقت الإضافى اللازم لتحقيق المزيد من التقدم".