قتل العشرات، الأحد، إثر هجوم شنه مسلحين «يعتقد انتماءهم لجماعة بوكو حرام»، على قرية قرب مايدوغوري شمال شرق نيجيريا، «وفق ما أفاد سكان محليون».

وأفاد سكان قرية دالوري التي تبعد 12 كلم من عاصمة ولاية بورنو أن خمسين شخصا على الأقل قتلوا في الهجوم.

من جهته، قال المتحدث باسم الجيش النيجيري مصطفى عنقا في بيان «سقط قتلى وبعض الجرحى» من دون أن يدلي بحصيلة محددة.