قالت وزارة الخارجية الكولومبية اليوم الأحد إن قوات البحرية الفنزويلية عبرت حدود بلادها ليل السبت ثم تبادلت إطلاق النار مع الشرطة الكولومبية.

وقالت الوزارة فى بيان إن دورية بحرية فنزويلية لاحقت عددا من مستقلى القوارب إلى بلدة أروكيتا على الضفة الكولومبية من نهر أروكا. وأدى ذلك إلى اندلاع معركة بالأسلحة النارية مع الشرطة الكولومبية. ولم تقع إصابات.

وأضافت الوزارة "تحقق الحكومة فى القضية منذ الليلة الماضية واتصلت بالسلطات الفنزويلية لاستيضاح ملابسات الحادث."

وكثيرا ما تتوتر العلاقات الدبلوماسية بين البلدين الجارين. وأغلقت فنزويلا عدة معابر حدودية مع كولومبيا العام الماضى ورحلت آلاف الكولومبيين قبل أن تتعهد بتقنين أوضاعهم إذا عادوا.