أعلنت مجموعة اليورو عن تأييدها لفرض عقوبات على إيطاليا بسبب عدم التزامها بالقواعد الأوروبية الخاصة بالميزانية، وتعتزم مناقشة العقوبات في ديسمبر المقبل.

وقال رئيس مجموعة اليورو ماريو سنتينو خلال زيارته لهولندا، اليوم الأربعاء 21 نوفمبر "نؤيد اتخاذ إجراءات عقابية ضد إيطاليا، وكنا نؤيد دائما قرارات المفوضية الأوروبية حول الميزانية. وسيتم النظر في تعديل عجز الميزانية الإيطالية الزائد خلال اجتماع مجموعة اليورو في ديسمبر".

وكانت المفوضية الأوروبية قد رفضت مجددا مشروع الميزانية الإيطالية لعام 2019، وأعلنت أنها قد تبدأ بعملية فرض العقوبات على إيطاليا بسبب عدم تماشي ميزانيتها مع معايير الاتحاد الأوروبي.