أعلن رئيس الوزراء الروسي دميتري مدفيديف ، اليوم الثلاثاء 13 نوفمبر ، في تصريح صحفي في مدينة باليرمو ، أن المسؤولين الروس والشركات الحكومية الروسية قد يمتنعون عن المشاركة في منتدى دافوس الاقتصادي في حال فرض قيود على رجال أعمال روس ، "إن لم يتم التراجع عن القرارات التي اتخذت بشأن ممثلي أوساط الأعمال الروسية.


وأوضح ، " قد نضطر لاتخاذ قرار بعدم مشاركة المسؤولين الحكوميين والشركات الروسية التي تمتلك الدولة حصصا فيها، في منتدى دافوس (في سويسرا). ولن يذهب إليه أحد".

وأضاف مدفيديف أنه بحث هذا الموضوع مع الرئيس السويسري ألين بيرسيه، معتبرا فرض قيود على رجال أعمال روس من قبل منتدى دافوس "أمرا غريبا".