كشفت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، أمس الاثنين، نقلاً عن ثلاثة أشخاص على صلة بالتحقيقات في مقتل جمال خاشقجي، أن الضابط السعودي ماهر المطرب -أحد منفِّذي عملية الاغتيال- اتصل هاتفياً من إسطنبول بمساعد لوليّ العهد السعودي، محمد بن سلمان، طالباً منه إبلاغ رئيسه بأن المهمّة أُنجزت.في إشاره إلي بن سلمان.

وعلى الرغم من أن اسم ولي العهد لم يرد في التسجيل، فإن المخابرات الأمريكية –وفق نيويورك تايمز- تعتقد بأن كلمة "رئيسك" كانت إشارة إلى ولي العهد السعودي.

ووصف ضباط استخبارات سابقون أقوال ماهر المطرب بأنها أقوى الأدلة الدامغة في القضية.

وكان الضغط الدولي دفع السعودية إلى إقرارها بالمسؤولية عن مقتل مواطنها، وإعلانها توقيف أشخاص وإقالة آخرين بعد 18 يوماً مرّت على الجريمة التي هزّت الرأي العام العالمي.

وماهر عبد العزيز المطرب، كان واحداً من بين 18 شخصاً أعلنت الرياض توقيفهم للاشتباه بهم في مقتل الصحفي السعودي، وقالت وقتها إن "التحقيق معهم مستمرّ حتى تقديمهم للعدالة".