أعلن ستيفان لو فول، وزير الزراعة الفرنسى، والمتحدث باسم الرئاسة، إنه سيلتقى رؤساء نقابات المزارعين فى فرنسا، إضافة على عدد من المزارعين ومربى الماشية الثلاثاء المقبل، للتوصل لإيجاد حل يتوافق مع كل الأطراف بشأن احتجاج المزارعين على الأسعار الزهيدة المفروضة على منتجاتهم من قبل الحكومة، مضيفًا أن الرئيس الفرنسى فرنسوا هولاند، سوف يكون حاضرًا على طاولة المفاوضات.

ووفقًا لصحيفة "لو فيجارو" الفرنسية، فإن ستيفان لو فول، وعد المزارعين ومربى الماشية بحل المشكلات التى تواجههم مع روسيا التى تؤثر فى المقام الأول على صناعة وإنتاج لحوم الخنزير، قائلاً: "لقد ذهبت مؤخرًا إلى روسيا للتفاوض مع الروس بشأن هذه المسألة".

جدير بالذكر أن عددًا كبيرًا من مزارعى فرنسا قرروا التظاهر يوم الأربعاء الماضى وأطلقوا عليه "الأربعاء الأسود" والذى استمر لمدة يومين وتمكنوا خلال تظاهراتهم من إغلاق نحو 40 طريقًا ما بين شوارع رئيسية وجانبية، وكانوا قد تعهدوا على أن تستمر التظاهرات وأجمعوا على بقائهم فى الطرق حتى تنفيذ الحكومة لمطالبهم، وإن لم تتم إجراءات سريعة سيتم إغلاق المزيد من الطرق.